الإعلان رسمياً عن Galaxy M10 و M20 والعودة بقوة لمنافسة الفئة المتوسطة

هواتف الفئة المتوسطة تشهد حرباً ضارية بين الشركات والصراع على إهتمام المستخدم وأمواله بلغ أشده ، ويبدو أن سامسونج قررت أن تدخل هذه الحرب بفئة M التي تأتي بعتاد مميز وشكل عصري مناسب لشباب الألفية الجديدة كما تحب أن تدعوهم سامسونج .

فقد أعلنت الشركة بالأمس عن هاتفيها الجديدين وهما Galaxy M10 و Galaxy M20 ، ويعتبر الهاتفين أول ما تصدره سامسونج بشاشته الجديدة وهي الـ Infinity V التي تضم Notch أو مكان مخصص للكاميرا على شكل حرف V أو Tear Drop ” سقوط الدمعة ” كما أطلق عليها رواد التقنية حول العالم .

أما عن مواصفات الهواتف الجديدة فجائت كالتالي :

هاتف Galaxy M10 :

  • شاشة بحجم 6.2 بوصة ودقة HD+
  • معالج Samsung Exynos 7870 ثماني الأنوية
  • لا تأتي بماسح بصمة
  • تضم خاصية التعرف على الوجه وفتح الهاتف له
  • كاميراتين خلفيتين واحدة 13 ميجابكسل بفتحة عدسة 1.9 والثانية 5ميجابكسل واسعة الزاوية .

هاتف Galaxy M20 :

  • شاشة بحجم 6.3 ودقة FHD+
  • بطارية بحجم 5000 مللي امبير
  • معالج Samsung Exynos 7904 ثماني الأنوية
  • يوجد مستشعر للبصمة والتعرف على الوجه
  • كاميراتين خلفيتين واحدة 13 ميجابكسل بفتحة عدسة 1.9 والثانية 5ميجابكسل واسعة الزاوية .

أما عن التوافر فإن الهواتف ستكون متوافرة من خلال أمازون الهند بداية من 5 فبراير بأسعار كالتالي :

هاتف Galaxy M20

  • ذواكر داخلية 4GB ومساحة تخزين 64GB بسعر مقارب لـ183 دولار تقريباً
  • ذواكر داخلية 3GB ومساحة تخزين 32GB بسعر مقارب لـ155 دولار تقريباً

هاتف Galaxy M10

  • ذواكر داخلية 3GB ومساحة تخزين 32GB بسعر مقارب لـ126 دولار تقريباً
  • ذواكر داخلية 2GB ومساحة تخزين 16GB بسعر مقارب لـ113 دولار تقريباً

يمكننا القول بأن هذه هي أولى الخطوات الإيجابية التي تحتاجها سامسونج لتنتعش وتبدأ في إستعادة مجدها الذي بدأ مع بداية ظهور هواتف الأندرويد ، دخول السوق المتوسط والمنخفض بهذا الشكل وبالجودة التي إعتدنا عليها من سامسونج سيكون له عامل قوي فتغير معالم هذا السوق ورفع توقعات المستخدمين لما يقدم لهم والأسعار التي تأتيهم بها الهواتف ، الجدير بالذكر بأن سامسونج تنوي التوسع في خط هواتف Galaxy M وأن تقدم مجموعة متنوعة من الإختيارات داخله وأن تواكب متطلبات السوق وتغيير إهتماماته فيما يعني أن تنافس شاومي و OPPO على قطعتهم من السوق .