باكستان تطلب منع المحتوى المسيء للإسلام على الفيس بوك

باكستان

وجهت الحكومة الباكستانية خطاب رسمي من رئيس الوزراء – عمران خان – إلى مؤسس الفيس بوك والشركة الإدارية التي تدير المنصة للمطالبة بإزالة المحتوى المعادي للإسلام والذي يشجع على التطرف واضطهاد المسلمين.

جاءت الرسالة في نصها بشكل ودي ولكنها تعتبر طلب رسمي موجه من حكومة البلاد الإسلامية إلى الشركة حتى أن الحكومة نشرتها عبر حسابها الرسمي على تويتر.

باكستان

قالت الحكومة بأن ظاهرة الرعب من الإسلام والإسلاميين – Islamophobia – بدأت تنتشر بقوة في البلاد الغربية وهذه الظاهرة هي التي تجعل الفنانين وغيرهم من سكان العالم الغربي يتعرضون للإسلام والرموز الإسلامية من خلال رسومات مسيئة كالتي ظهرت مؤخراً او حتى من خلال التعرض بالعدوان على المسلمين المقيمين في هذه الدول.

وطالبت الحكومة منصة الفيس بوك بالتعامل مع ظاهرة الـ Islamophobia كأنها تتعامل مع الهولوكوست حيث قررت المنصة منع أي شخص من التعرض لهذه الظاهرة وحظر أي تبرير او محتوى يتعلق بالتشكيك والتبرير لها.

إقرأ أيضاً : OnePlus Nord N10 و N100 هواتف جديدة من ون بلس

أضافت الرسالة أن المنصة يجب ان تحظر جميع المحتوى الذي يشجع على العنصرية مهما كان الشخص المتعرض لهذه العنصرية لكي لا تجعل الأمر يبدو وكأنه لا بأس من التعرض لمجموعة من الأشخاص دوناً عن غيرهم.

 

فضلاً شارك الموضوع مع اصدقائك