الحقيقة وراء بيع iPhone مقابل اشتراك شهري يدفع لآبل

ظهرت منذ عدة أسابيع مجموعة جديدة من الشائعات حول خطة آبل لبيع هواتف iPhone في المستقبل، وكيف تخطط الشركة لبيع هواتفها عبر اشتراك شهري بدلًا من بيع الهاتف مقابل مبلغ واحد تدفعه مرةً واحدة.

ولاقت هذه الشائعة الكثير من الاستغراب حول العالم، ذلك لأن آبل تعتبر الشركة الأولى التي تفكر في بيع هواتفها بهذه الطريقة بدلًا من الاعتماد المباشر على بيعها في مقابل مبلغ مالي يدفع مرةً واحدة كما جرت العادة مع جميع الأجهزة الإلكترونية.

وتخطط آبل لتوفير هذا الاختيار للمستخدمين حتى يتمكنوا من الحصول على هواتف آيفون بسعر مناسب، وإمكانية تبديل هذا الهاتف بعد عام بهاتف آخر جديد مع اشتراك آخر جديد تمامًا بدلًا من بيع الهاتف القديم والحصول على الهاتف الجديد.

ولكن كيف تخطط آبل لإطلاق هذا النظام الجديد في بيع هواتف iPhone ؟ وماهي الشروط التي قد تضعها الشركة على الهواتف التي يتم شرائها بهذه الطريقة ؟!

شراء هاتف iPhone بالاشتراك الشهري بدلًا من دفع المبلغ مرة واحدة

الحقيقة وراء بيع iPhone مقابل اشتراك شهري يدفع لآبل 1

عندما تخبر آحدهم بأن آبل تخطط لبيع iPhone بمقابل اشتراك شهري، فإن أول ما يخطر على باله هو أنك تدفع ثمن الهاتف مرتين، أو أن الشركة تخطط لجعلك تشتري الهاتف ومن ثم تدفع ثمن اشتراك شهري لتتمكن من استخدامه، ولكن الحقيقة أبعد ما تكون عن ذلك.

حيث تخطط آبل بشكل رئيسي لتقديم خدمة جديدة لمستخدميها، وتضمن هذه الخدمة أن يمتلك المستخدم أحدث هاتف آيفون لمدة عام كامل في مقابل اشتراك شهري رمزي يدفعه كل عام، كأن يدفع مثلًا 60 دولار شهريًا تشمل خدمة التأمين على الهواتف التي تقدمها آبل وتطلق عليها Apple Care+ .

كما تقوم آبل بشراء الهاتف القديم منك في نهاية كل عام، وذلك قبل أن تعطيك هاتفًا جديدًا باشتراك جديد، لذلك فإنك لن تمتلك هاتف آيفون بالمعنى الحرفي للكلمة، ولكن ستدفع قيمة اشتراك شهرية في مقابل استخدام الهاتف والاستفادة منه.

وعلى الرغم من غرابة هذه الطريقة، إلا أنها مستخدمة في الكثير من الدول حول العالم، حيث توجد الكثير من الشركات التي تعمل على “تأجير” الهواتف بهذه الطريقة ومع جميع الهواتف الذكية وليس هواتف آيفون فقط، واعتقد آن آبل قد استلهمت هذه الفكرة منهم.

كما تفكر آبل في استخدام هذه الطريقة لبيع هواتف iPhone مع باقي منتجاتها، ويعني ذلك أجهزة ماك وحواسيب آيباد أيضًا، وتفكر الشركة في إرفاق طرفيات آبل مثل سماعات AirPods أو ساعات آبل الذكية مع الهواتف.

وبينما تبدو الطريقة غير مناسبة أو غير مجدية، إلا أنها مستخدمة بكثرة في الكثير من الدول كما قلنا، وتوفر كذلك طريقة سهلة لمحبي الحصول على أحدث iPhone كل عام، حيث يستطيعون الحصول على الهواتف التي يحتاجونها بشكل سهل وتلقائي عند صدورها دون الحاجة إلى شراء هاتف جديد ومن ثم بيع الهاتف القديم.

نموذج التسعير المتوقع من آبل

الحقيقة وراء بيع iPhone مقابل اشتراك شهري يدفع لآبل 2

لم تعلن آبل بعد عن نظام الاشتراك الجديد الخاص بها، ولكن ظهرت بعض التوقعات والتسريبات بشأن طريقة تسعير آبل لنظام الاشتراكات الجديد، وبحسب هذه الشائعات، فإن آبل تقوم بتسعير الهاتف بعد إنقضاء عام وخصم قيمة إعادة الشراء من المستخدم من قيمة الهاتف الأصلية.

لذلك إن كان هاتفك بسعر 1000 دولار عند صدوره، وقررت آبل أن سعره بعد عام من الاستخدام سيكون 500 دولار، فإنك تقوم بدفع قيمة 500 دولار شاملة تأمين Apple Care+ للحماية ضد السرقة والحوادث على مدة 12 شهرًا، وهذا يعني أقل من 50 دولار في الشهر الواحد للحصول على هاتف  iPhone سعره 1000 دولار.

وإذا قامت آبل بإضافة أجهزة أخرى إلى جانب هواتف آيفون مثل سماعات AirPods أو ساعات آبل الذكية، فإن قيمة هذا المنتج تضاف أيضًا على سعر الجهاز الشهري كما قمنا باحتسابها بالأعلى.

ولكن بكل تأكيد فإن هذه الخدمة لن تكون متاحة في مصر والدول التي لا تمتلك متجرًا رسميًا أو فرعًا لشركة آبل بها، لذلك من المتوقع أن تكون متاحة في دولة الامارات العربية ودول الخليج بشكل عام.

الفائدة التي تعود على آبل

الحقيقة وراء بيع iPhone مقابل اشتراك شهري يدفع لآبل 3

قد يتسائل البعض عن الفائدة التي تعود على آبل باستخدام هذا النظام، ولماذا تقرر الشركة التخلي عن المكاسب المادية الكبيرة التي تأتي مرةً واحدة عند اصدار الهاتف الجديد؟

ونستطيع الاجابة على هذا السؤال في نقطتين أساسيتين، الأولى وهي إعادة استخدام هواتف آيفون القديمة والتي قامت الشركة بشرائها من المستخدمين في تصنيع الهواتف الجديدة، كما يمكن أن تقوم الشركة ببيع هذه الهواتف مقابل سعر أقل في متجر المنتجات المستعملة لدى آبل.

لذلك فإن الشركة ستربح في كلتا الحالتين، وسيكون ربحها على المدى الطويل أكبر من مجرد بيع الهاتف مرةً واحدة.

موعد إطلاق البرنامج الجديد من آبل

لا توجد معلومات واضحة بعد عن موعد إطلاق البرنامج الجديد من آبل، ولا تتحدث التسريبات حتى عن موعد لبدء هذا النظام، ولكن من المتوقع بشدة أن يبدأ مع هواتف iPhone 14، حيث تتحدث الشائعات عن زيادة سعر الهواتف 100 دولار تقريبًا لكل فئة، لذلك يصبح هاتف iPhone 14 Pro max بسعر 1100 دولار بدلًا من 1000 دولار.

وتعتبر هذه فرصة ذهبية لآبل حتى تقدم الاشتراك الشهري في هواتف آيفون الجديدة، وذلك حتى تتمكن من إقناع المستخدمين بأن سعر الهاتف لم يتغير.

ما رأيكم في نظام التسعير الجديد الذي تفكر فيه آبل؟ هل يشجعكم هذا على أقتناء هاتف iPhone في مقابل مبلغ مالي بسيط يتم دفعه كل شهر؟ أم تظنون بأن شراء الهاتف في مقابل سعره الحقيقي مرةً واحدة أفضل من هذا الأمر ؟!