شركة Apple تعمل على جهاز قابل للطي ولكنه ليس iPhone

لم تعلن Apple حتى الآن عن جهازها القابل للطي، وذلك بالرغم من إعلان جميع الشركات الأخرى والمنافسة لها عنه مثل سامسونج و هواوي وحتى Oppo أيضًا، ولكن بحسب آخر شائعة ظهرت، فإن Apple تعمل على جهاز قابل للطي ولكنه ليس من عائلة iPhone.

وتأتي هذه الشائعة من جريدة The Elec، حيث تتدعي الجريدة بأن LG تتعاون مع آبل لتطوير شاشة OLED جديدة قابلة للطي مع غطاء زجاجي غاية في النحافة، ومن المتوقع أن يتم استخدام هذه الشاشة في أجهزة Apple المستقبلية مثل الحواسيب اللوحية والحواسيب المحمولة.

وأكد المسرب المشهور Ming-Chi وجود هذه الشاشة، وقال بأن الشركة تختبر شاشات قابلة للطي بحجم 9 بوصة وهو حجم أكبر من هواتف iPhone المعتادة.

وأضاف أيضًا بأن الشركة تعمل على اختبار منتج جديد يقع بين هواتف iPhone وحواسيب iPad اللوحية، وعلى الأغلب فإن هذا المنتج يشابه أجهزة Galaxy Note من سامسونج، وربما يكون أكبر قليلًا من حواسيب iPad Mini ، ولكن أكد المسرب أيضًا بأن الشركة لا تمتلك صورة واضحة للمنتج ولكن تقوم باختبار تقنياته بشكل مكثف قدر الإمكان.

هل تتخلى Apple عن هاتف آيفون القابل للطي ؟

لم ينفي المسرب Ming- Chi عمل آبل على الهاتف القابل للطي، وقال بأن الشركة لازلت في طور الاختبارات المتعلقة بهاتف iPhone Fold، ولكن يبدو أن هذه الاختبارات تأخذ وقتًا أطول من المتوقع، لذلك فهو يتوقع بأن يصدر الهاتف في 2025 بدلًا من 2024.

ومع ذلك، فإن المسربين ليسوا متأكدين إن كانت الشركة تخطط لإصدار هاتف iPhone قابل للطي أولًا في 2025، أم تخطط لإطلاق الجهاز الجديد القابل للطي في ذلك العام، حيث لم تتخذ الشركة قرارًا بعد في هذا الأمر.

ولكن اصدار Apple لجهاز قابل للطي وبدء استخدامها لهذه التقنية أصبح أمرًا شبه مؤقت ومن المتوقع بشدة أن يظهر في عام 2025 سواءً كان هاتف آيفون قابل للطي أو جهاز لوحي جديد تمامًا.

اقرأ ايضًا: آيفون 13 وأجهزة آبل الجديدة التي أعلنت عنها في مؤتمر سبتمبر