تحديث شركة إنتل لثغرة Spectre تؤدي إلى مشاكل أخرى لدى المستخدمين


تواجه شركة إنتل مشاكل كثيرة في حماية معالجاتها من ثغرات Spectre و Meltdown الذي أصحبت عامة الأسبوع الماضي. حذرت الشركة مستخدميها من ثلاثة عيوب في تحديثها الأخير لمحاولة معالجة المشكلة. نصحت الشركة المستخدمين بالانتظار على تحميل التحديث لتجنب تلك المشاكل. صرحت إنتل أيضا أن التحديث يؤدي الي مشاكل عديدة، منها مشاكل في إعادة التشغيل على رقائق معامرية Haswell.

إنتل على علم بثغرة Spectre منذ شهر يونيو الماضي، لكن إعادة كتابة الـfirmware للتحديث لمحاربة المشكلة تحدي صعب. شركة إنتل التزمت بحماية ب90% من شرائحها التي تم إنتاجها في الخمس سنين الماضية، عن طريق تحديثات يتم نشرها يوم 15 من شهر يناير الحالي. لكن المشاكل قد شوهت تلك التحديثات. الأسبوع الماضي، أعلنت مايكروسوفت أنها أوقفت التطوير على تحديثات لمعالجات شركة AMD لمعالجة ثغرة Spectre بعد أن أدت التحديثات الى مشاكل جعلت الأجهزة غير قابلة للتشغيل.

معالجة الـfirmware الخاص بالمعالج ينظر اليه بنطاق واسع أنه الأكثر صعوبة من الناحية التقنية لمعالجة Spectre، أكثر تحدي من تحديثات نظم التشغيل أو تحديثات المتصفحات التي نشروا في الأسابيع الماضية. إنه أيضا التحديث الأكثر ترجيحا أن يبطئ آداء الأجهزة و المعالجات، مع أنه لازال غير واضح مدى تأثير تلك التحديثات على الآداء. معايير إنتل تظهر أن التأثير على الآداء أقل من 5% على المعالجات، لكن لا تظهر هذه الاختبارات النتائج على معالجات معمارية Haswell.

كيف تحمي نفسك من الثغرات

أفضل الطرق لحماية حاسوبك من الثغرات هي تحميل تحديثات نظام تشغيلك. حتى الآن هذه هي أفضل طريقة للحماية من الثغرات.

المزيد عن الثغرات: