ما هو Windows 10 on ARM و كيف يعمل و ما الذى سوف يفعله


إن كنت تتابع الاخبار الاخيرة الخاصة بالتقنية فأنت بنسبة كبيرة قد سمعت عن نية ميكروسوفت بالتعاون مع شركة Qualcomm عن إطلاق تقنية Windows 10 on ARM والتي كانت مبهمة لكثير من الناس، و التي عند النقاش عنها يأتي ذكر Windows RT بشكل كبير و يحدث خلط كبير بينهم، لذلك في هذا المقال سوف نشرح كل شيء من البداية إلى النهاية حول هذه التقنية و كيف تعمل.

في البداية علينا وضع الخطوط التي سوف نكتب عليها، فما هو الاختلاف بين معالجات ARM التي تقوم شركات مثل Qualcomm و Mediatek بإنتاجها عن معالجات Intel و AMD ؟ هذا السؤال إجابته بسيطة و هي انها اصغر في الحجم و اقل في استهلاك الكهرباء.

الاختلاف ربما ليس بهذه البساطة، أصغر في الحجم و اقل في استهلاك الكهرباء و إضافة لمميزات مثل الاتصال الخاص بشبكات المحمول مدمجة بداخله يعنى انه اقل في الأداء، و لكنه مفيد في النهاية كان يستخدم في الهواتف لنظام مثل Android لن تكون في حاجة لطاقة المعالجة الهائلة المتواجدة في معالج Intel و AMD على الحاسب المكتبي أو المصغرة الخاصة بالحواسب المحمولة.

لكن.. على الرغم من وجود معالجات صغيرة مدمجة في رقاقة الحواسيب المحمولة اللابتوب يكون هناك بعض المشاكل، فهناك تقنيات مثل الاتصال للجيل الرابع تحتاج إلى تقنيات منفصلة للعمل معه مع إستهلاك الطاقة الذي غالبا ما يكون اعلى، مع درجة حرارة اعلى. و صدق أو لا تصدق حتى النسخ المصغرة يكون من الصعب وضعها في حاسوب محمول صغير الا بدون العمل على اشياء كثيرة.

ربما كان Surface Pro 1 و 2 و 3 و 4 و Surface Book من الانجازات في هذا الجزء، حيث أن المعالج بمعالج الرسوميات بالتهوية الخاصة بهم متواجدين وراء الشاشة الخاصة بالتابلت الذي يعمل بمعالج حاسوب مكتبى، الا انه كان يعانى من مشاكل في إستهلاك الطاقة ايضاً، و كان يعانى من ثقل الوزن بعض الشىء و هذا شيء لا يختلف عليه شخص. و كان بعد هذا الثمن الباهظ هو ما تجد.لكن التقنية الجديدة هي ثورة في عالم الحواسيب المحمولة و النحيلة، نعم. فهي رخيصة الثمن مقارنة بالمعالجات الأخرى، تستهلك طاقة اقل، تحتاج إلى مشتتات حرارة اصغر، و الان اصبحت قادرة على تشغيل برامج الحاسوب المكتبي بنفس الكفاءة !!!

ما هو Windows 10 on ARM و كيف يعمل و ما الذى سوف يفعله

و هذا ما تقوم به تقنية Windows 10 on ARM، هذه هي طريقة عمل تقنية Windows 10 on ARM  و هي انها سوف تقوم بعمل محاكاة لتطبيقات 32bit حتى تعمل على معالجات ARM كما تعمل تطبيقات 32bit على معالجات 64bit، واللطيف هنا أن التحويل كله من ناحية السوفتوير و النظام و انه لن يكون هناك تعديل خاص للمعالج، مما يعنى أن الهواتف التي تعمل بمعالج Snapdragon 835 الحالية مثل Samsung Galaxy S8 تعتبر وبشكل نظري و ليس عملي قادرة على تشغيل نظام Windows 10 كامل بتطبيقات 32bit مثل Photoshop على سبيل المثال.

الجزء القادم سوف نشرح به ما الذي سوف يغيره هذا، و هذا سؤال جيد. كيف سوف تكون هذه التقنية مفيدة في المستقبل ؟!

على عدة اشكال، الاول و التي يتوقعه الكثير و لكن ليس هناك تسريبات حقيقة حوله هو هاتف Surface Phone، هل سمعتم عن تقنية Continuum الخاصة بنظام Windows 10 المتوفرة على Lumia 950 ؟ ماذا لو تطورت تلك التقنية إلى تشغيل تطبيقات 32bit مثل Photoshop بنسخة كاملة ؟! سوف تمتلك حرفياً حاسوب مكتبى في يدك. حاسوب مكتبى قادر على إنهاء عمل فئة كبيرة دون الحاجة إلى حاسوب مكتبى كبير. إن كانت التقنية مفيدة للمحررين و الماليين و من يعملون على برامج اوفيس في البداية فاظن انها سوف تكون مفيدة لصناع المحتوى و لفئات كبيرة جداً على المستوى القريب، ربما المطورين ايضاً. اي شيء لا يحتاج إلى الكثير من المعالجة سوف يعمل بشكل جيد.

ربما هذا هو العصر القادم. هذا هو المستقبل، الهاتف الذي سوف تحمله طوال اليوم، تذهب به إلى العمل لتقوم بوضعها في أداة تقوم بشحنه و توصيله بشاشة حاسوب العمل و تفتح اخر جلسة عمل لتكمل ما كنت تعمل عليه، تذهب إلى منزلك و تستريح مستخدماً الهاتف في التحكم في المنزل من انوار إلى تلفاز إلى اخره، و من ثم تذهب إلى المكتب الخاص بك في منزلك لتوصل الهاتف باداة اخرى لتكمل لعبة HearthStone التي كنت تلعبها البارحة قبل النوم. ربما سوف يصبح الهاتف محور العالم. و هذا ليس بعيد، هذا متوقع جداً في القريب العاجل. على الرغم من تعدد توقعات المستقبل الكثيرة من واقع افتراضى إلى هواتف تتحكم في حياتنا إلى IoT الا أن سيناريو الهواتف التي سوف تقوم بكل شيء هو الاكثر ترجيح حتى الان.

لكن بعيداً عن التكهنات، و لنعود إلى ما في اليد، التقنية سوف تُطلق اول جهاز محمول يعمل بنظام Windows 10 كامل مع معالج Snapdragon 835 في الربع الرابع من عام 2017 كما صرحت شركة Qualcomm إلى المستثمرين، و هذا الحاسوب المحمول سوف يكون بداية عصر جديد للحواسيب المحمولة رخيصة الثمن صغيرة الحجم التي سوف توفر اشياء كثيرة لم نكن قادرين على توفيرها سابقاً.

اما عن النقطة الاخيرة، فهي الخلط بين Windows 10 on ARM و Windows 10 S، حيث أن Windows 10 S لا يمد بصلة أو اخرى إلى Windows 10 on ARM، التوقع الوحيد هو توفير نسخة Windows 10 S على معالجات ARM لانه حالياً متوفر على معالجات عادية من Intel و AMD و ليس معالجات ARM.

نظام Windows 10 S يسمح بتشغيل برامج من المتجر فقط على معالجات الحاسب المكتبي – و هو غباء لا أدري ما سببه – لكن Windows 10 on ARM يقوم بتشغيل برامج مكتبية مبنية على نواة 32bit كاملة لمعالج كامل على معالجات ARM.

و حتى الان، نحن لا نعرف الا استخدام صغير تقنية Windows 10 on ARM ، و لكن التكهنات كثيرة، فما هو رأيك في إستخدامات عاقلة متوقعة لهذه التقنية الجبارة ؟ شاركنا رأيك في التعليقات.