اقسام الموقع

تحسين و زيادة كفاءة أداء الألعاب على كروت شاشة إنتل


تحسين-و-زيادة-اداء-الالعاب-على-كارت-شاشة-انتل

لسان حال محبي الالعاب ، يشكو من ردائة جودة تشغيل الالعاب من قِبل كرت شاشة شركة Intel ، فالمشكلة الشائعة هى البطئ و التهنيج مما يُنغص عليكّ استمتاعك بلعبتك المفضلة، لذلك كان لابدّ من إيجاد حل لتحسين و زيادة كفائة كرت الشاشة إنتل ، لتصبح قادرًا على تشغيل الالعاب بمستوى رسوميات LOW على الأقل.

و الجدير بالذكر أن جميع العاب الحاسوب تتطلب معالج رسومي ذا قدرة على معالجة الرسوميات بمقدار 30 إطار/الثانية حتى يمكن القول أن اللعبة تعمل بشكل سليم.

و المعلومة الثانية التي يجب أن تعرفها أيضًا، هى أن شركة إنتل لا تخطط للمنافسة في مجال المعالجات الرسومية لذلك إذا وقع حظك في معالج رسومي من تصنيعها فقد حُكم عليك بتشغيل الالعاب بجودة منخفضة كما أن بعض الالعاب الحديثة غير متوافقة معهُ.

لكن ذلك لا يعني أنه لا يوجد عدد لا بأس به من الالعاب المتوافقة، و هو ما سيدهشك في الحقيقة، لذلك إحذر من شراء حاسوب يحتوي على كارت شاشة من إنتل إذا كنت تنوي ممارسة الالعاب الحديثة.

حل مشكلة تشغيل الألعاب على كارت شاشة إنتل

للحصول على مستوى مقارب نسبيًا لمعالجات نيفيديا و AMD باستخدام معالج Intel “أقل جودة ممكنة” فسيتوجب عليك القيام بالخطوات الآتية:

1. تحديث تعريف كارت شاشة إنتل

الشركات التي تهتم برضاء مستخدميها هى من تسعى لتقديم تحديثات مستمرة للسوفت وير الخاص بمنتجاتها و منها شركتي نيفيديا و AMD ، و تليهم شركة إنتل لذلك يجب عليك التحديث بشكل مستمر حتى لا تواجه أية مشكلة خاصة في حالة إنتقالك لنظام تشغيل أحدث كويندوز 10 .

و فائدة تلك التحديثات تكمُن في أنها تعمل على تحسين كفائة تشغيل الالعاب و حل بعض المشاكل الموجودة حاليًا، و بعض الالعاب الصادرة حديثًا تتطلب تقنيات غير مدعومة في تعريفات كروت الشاشة القديمة؛ كتقنية DIRECTX 12 و التي توفر لكّ رسوميات بدق 4K!.

و بالحديث عن ويندوز 10 فهو يوفر لك تحديثات تلقائية لجميع قطع الهارد وير لديك، لكن من الممكن أن يتأخر أو يتعطل التحديث لخللٍا ما، لذلك سنتأكد من التحديثات بشكل يدوي كل فترة كالآتي:

  • قم بتحميل وتثبيت أداة Intel’s Driver Update Utility المسئولة عن اكتشاف وتحديث جميع قطع هارد وير شركة إنتل في حاسوبك بشكل تلقائي
  • و بعد تشغيل الأداة سيتم الفحص تلقائيًا، و ستجد التحديثات المتوفرة لجهازك تحت تبويب Latest drivers و كما ترى فهناكّ بعض التحديثات الأخرى المتوفرة للبلوتوث

تحديث-تعريف-كارت-شاشة-انتل

و الوايرلس، فقم بالضغط على زر Download ليتم تحميل التعريفات وتثبيتها، و أخيرًا قم بإعادة تشغيل الجهاز بعد الإنتهاء

ملحوظة: الحواسيب المصنعة من قِبل الشركات الأخرى أي أن “قطع الهارد وير الخاصة بها ليست مجمعة” كشركتي Dell و HP، تعمل على تخصيص كروت شاشة شركة إنتل بشكل يتوافق مع أجهزتها لذلك لن تتمكن تلك الأداة من اكتشاف تلك القطع، و عليك بالتوجه لموقع الدعم الخاص بالشركة للحصول على التحديثات عن طريق إدخال رقم الموديل الخاص بجهازك:

2. تهيئة إعدادات كرت Intel’s HD Graphics

البعض يتغاضى عن المساس بتلك الإعدادات، و ما لا تعرفه أنه يمكنك تحسين أداء الالعاب بشكل كبير، و زيادة عُمر البطارية أيضًا للاب توب ، من خلال القيام ببعض الخطوات:

  • إضغط بزر الفأرة الأيمن على سطح المكتب، ثمّ قم بإختيار “Graphics Properties.” أو خصائص الرسوم للدخول للوحة تحكم الرسوميات، و بعد تشغيلها إضغط على الأبعاد الثلاثية أو 3D كالصورة التالية:

لوحة-تحكم-رسوميات-انتل-(2)

  • و الآن قم بتعديل كافة الخيارات لديك تمامًا كما في الصورة بالأسفل، ثمّ إضغط على تطبيق بعد الإنتهاء.

تحسين-اداء-كارت-شاشة-انتل

الخطوة التالية خاصة برفع كفاءة تشغيل الالعاب في حالة إمتلاكك لجهاز لاب توب ، حيث سنعمل سويًا على رفع كفاءة تشغيل الالعاب عند تشغيلها على البطارية، رغم أنني لا أنصحك بممارسة الالعاب على البطارية إلا عند الضرورة، فطالما أنكّ داخل المنزل فقم بشحن البطارية إلى مستوى 40% و قم بتخزينها وأيضًا لا تقم بشحنها أكثر من 80% للحفاظ عليها.

  • قم بالرجوع للشاشة الرئيسية للوحة التحكم ثمّ إضغط على “الطاقة” أو “Power”، و عدل الإعدادات كما فعلنا سابقًا من خلال الصورة التالية:

 حل-مشكلة-بطئ-تشغيل-الالعاب-على-البطارية

3. زيادة الذاكرة العشوائية VRAM لكرت الشاشة

المعالجات الرسومية لديها ذاكرة عشوائية خاصة بها، تمامًا كما يمتلك جهازك رام خاصة به لكن غالبية كروت الشاشة المدمجة في اللوحة الأم، لا تتوفر على ذاكرة كافية لتشغيل الالعاب بشكل قابل للممارسة، لذلك سنعمل على زيادة الرام الخاص بها عن طريق طلب يد العون من الذاكرة الرئيسية لجهاز RAM .

و الخطوات التالية قم بتنفيذها في حالة عدم توافق الذاكرة العشوائية مع اللعبة التي تريد تشغيلها، كأن تتطلب 128 ميجابايت و المتاح هو 64 على سبيل المثال، و أقصى حد يمكن الوصول إليه هو 256 أو 512 في بعض الحالات، و الآن تابع معي:

  • قم بالدخول لنافذة BIOS لحاسوبك عن طريق إعادة تشغيل الجهاز ثمّ الضغط على Delete و بعض الأجهزة تعمل من خلال “F1,F2,F10,F12” فقم بالتجربة حتى تصل للزر الصحيح.
  • وستجد عدة خيارات، فأختر منها Advanced Chipset Configuration أو ما يشابهها حيث قد يختلف المسمى في بعض الأجهزة، و بعد الدخول قم بتعديل حجم الرام كالصورة التالية:

زيادة-رام-كرت-شاشة-bios

لكن لا أنصحك بتعديله إلى 512 في حالة كان الرام الخاص بك أقل من 8 جيجابايت، و بعد تنفيذ الخطوة السابقة ستجد أن بعض الالعاب كلعبة بيس 2013 أو 16 قد عملت بصورة طبيعية مقارنة بالبطئ السابق لتلك الخطوة.

4. تهيئة جودة رسوميات الالعاب

شركتي نفيديا و AMD يوفران أداة تمكنك من تهيئة كافة إعدادات الالعاب على حاسوبك بما يتناسب مع مكوناته، لكي تعمل بأفضل شكل ممكن.

لكن على العكس شركة إنتل لا تقدم لكّ ذلك، و سأخبرك آسفًا أنه سيتوجب عليكّ تعديل إعدادات كل لعبة يدويًا و بعض الالعاب تحتوي على خيار تهيئة بشكل تلقائي لكنها قليلة حاليًا.

تهيئة-اعدادات-اللعبة-LOW

و ما سنفعله هو التوجه إلى إعدادات الفيديو الخاصة باللعبة، و من ثمّ تعديل كافة خيارات الرسوميات إلى LOW أي جودة منخفضة، أو يمكنك تعديل بعض الإعدادات إلى Medium و تجربة اللعب فإذا عملت بصورة طبيعية فهنيئًا لك، و إذا كان العكس فقم بالرجوع إلى الجودة المنخفضة LOW، و لا تنسى الضغط على Apply.

و هناكّ بعض الإعدادات الأخرى فقم بتقليل جودتها و جرب اللعب بعد ذلك حتى تصل لنتيجة مرضية.

الخلاصة

بالرغم من قيامك بالخطوات السابقة، فذلك لا يعني أن كرت شاشة شركة إنتل سيضاهي جودة معالجات شركتي نيفيديا و AMD ، حيث لا غنى عن شراء كارت شاشة خارجي قوي لتشغيل الالعاب الحديثة و القوية، و التي لا يتوافق البعض منها مع معالجات إنتل الرسومية.

و التي تعتبر ممتازة للالعاب القديمة أو التي لا تتطلب مواصفات عالية كلعبة بيس 2016، و في النهاية يمكنك الإعتماد على موقع game-debate للتعرف على الالعاب التي ستعمل بشكل جيد على حاسوبك.